الرئيسية

من نحن

برنامج الحزب

مركزى

فى العاصمة

محافظات

أفلام صحف الحزب رئيس الحزب إنضم لنا أخبار الحزب
 لحظات البداية

يعد حزب شباب مصر هو أول حزب فى العالم نبه للثورات والإنقلابات القادمة التى سوف يقودها جيل ثورة الإنترنت ... أوجيل الصداقات عابرة للقارات كما أطلقنا عليه فى برنامج حزب شباب مصر حيث قلنا عبر برنامج الحزب أن هذا الجيل سوف يتمرد على كل حكومات العالم فى حالة عدم الإقتراب من قضاياه ومنحه الفرصة لكى يشارك فى صناعة القرار ... وهو أول حزب خصص نصف برنامجه لهذا الجيل ... وقد بدأت إرهاصات تأسيس حزب شباب مصر ووضع برنامجه فى منتصف التسعينيات فى وقت كان العالم بأثره يغرق فى الجهل بينما نحن وعبر برنامج الحزب كنا نصرخ فى الجميع لكى ينتبهوا من الخطر القادم والصدام الوشيك بين الأجيال القديمة وبين جيل ثورة الإنترنت الذى يحمل مفاهيم مختلفة وقيم مختلفة وأحلام مختلفه وأفكار مختلفه ... فى ذات الوقت الذى كرسنا للإهتمام بالمواطن البسيط البعيد عن سمع وعين القاهرة ... حيث ولينا وجوهنا شطر القرى والنجوع فى وقت كانت كل الأحزاب بلا إستثناء وعبر السنوات الماضية تهتم بالعاصمة ... إهتممنا نحن منذ بداية تأسيس الحزب  بشباب القرى والنجوع ... إهتممنا بالمواطن البسيط فى قلب محافظات مصر ..
وقد وضعنا فى هذا الموقع عبر الصور والأفلام بعضا من تحركات حزب شباب مصر فى شتى بقاع وقرى ونجوع مصر  ليتأكد للجميع أن برنامج هذا الحزب سبق الجميع فى التحذير من ثورة عاتية يقودها جيل الإنترنت .. وليتأكد للجميع أن حزب شباب مصر سبق جميع أحزاب العالم فى التأصيل لجيل الفيس بوك .. أوجيل الصداقات عابرة للقارات  ... وإذا كنا قد توجهنا لقرى مصر ونجوعها منذ أول لحظة قدمنا فيها للساحة السياسية بحكم قضائى فى الثانى من يوليو 2005م فإن ذلك ظلم حزب شباب مصر إعلاميا كثيرا حيث أنه فى نفس اللحظة التى نجحنا فيها فى تفعيل دور حوالى نصف مليون شاب فى محافظات مصر  ويشارك فى مؤتمرات حزب شباب مصر آلاف المواطنين إلا أن الإعلام لم يهتم برصد هذه الحاله . بينما إهتم فقط بما هو وسط العاصمة المصرية . ورغم ذلك لم نشعر بثمة ندم بالمرة لأنه دورنا الذى وهبنا أنفسنا لتحقيقه . هذا الدور الذى أكد عليه برنامج حزب شباب مصر الذى يقوم على الإهتمام بقضايا الشباب مثلما يهتم بقضايا المواطن البسيط وكل قضايا الوطن .

 

 محطات فى تاريخ حزب شباب مصر

ـ عام 1997م
عقد الدكتور أحمد عبد الهادى لقاء مع مجموعة من الشباب وعرض عليهم فكرة تأسيس حزب يعبر عن أفكار الجيل الجديد فى مصر وجميعهم رفض الفكرة باعتبار أن تأسيس حزب فى مصر فى هذه الظروف يمثل معجزة يصعب تحقيقها فقام بوضع أسس برنامج الحزب وبدأ فى طرحه أمام وسائل الإعلام المختلفة .
ـ عام 1998م
حالة من الجدل غير العادى أثارها برنامج حزب شباب مصر وهجوم من عواجيز الأحزاب على البرنامج .
ـ عام 1999م
الدكتور أحمد عبد الهادى يؤسس منتدى سياسى للشباب يناقش فيه أفكار الجيل الجديد فى مصر ويناقش فكرة تأسيس حزب شباب مصر والمنتدى يثير جدل وإستنفار أمنى واسع المدى وحصار لمقر المنتدى فى كل ندواتة بسبب المعارضة التى تقودها ندوات وورش عمل المنتدى .
ـ  5 يوليو 2001م
بدء حملة جمع توكيلات من مؤسسى الحزب فى مختلف محافظات مصر  وسط حالة من التربص الأمنى والترصد لخطوات أحمد عبد الهادى وكيل المؤسسين للحزب .
ـ أغسطس 2001م
إتصال المحافظات بوكيل المؤسسين لإحاطته علما برفض العديد من مكاتب الشهر العقارى بعمل التوكيلات ومحاولات فاشلة فى إقناع الأجهزة الرسمية بالدولة للتدخل خاصة وأن الرفض غير مبرر قانونيا اللهم إلا بسبب الخوف من الأمن وجهاز مباحث أمن الدولة
ـ نوفمبر 2001م
الصحف تبدأ فى نشر عشرات الموضوعات عن الحزب باعتباره حدثا غير عاديا نظرا لأن كل من فيه مجرد شباب فقط وباعتباره تمرد من الصغار على الكبار
ـ بداية عام 2002م : على الرغم من رغبة المئات فى عمل توكيلات للإنضمام إلى الحزب إلا أن هذه الرغبة تم مواجهتها من قبل مكاتب الشهر العقارى بالرفض والتصدى لها بحسم وتم بالفعل تعطيل العشرات منها فكانت النتيجة أن مؤسسى الحزب لم يستطيعوا سوى جمع حوالى سبعين توكيل فقط دون أن تحاول أى جهة التدخل لوقف مايحدث ورفض وكيل المؤسسين تفسير الأمر تفسيرا سياسيا
ـ أول سبتمبر 2002 م
تقدم الدكتور أحمد عبد الهادى إلى لجنة شئون الأحزاب بكافة الأوراق المطلوبة لتأسيس الحزب وتم إرجاء إستلام الأوراق لحين إستكمالها بعضها
ـ 3 سبتمبر 2002م
تم التقدم بالفعل رسميا إلى لجنة شئون الأحزاب وقبلت اللجنة الأوراق  بعد تدقيق ومراجعة وتعنت غير عاديين .
ـ 5 يناير 2003م
عقدت لجنة شئون الأحزاب إجتماعها برئاسة الدكتور مصطفى كمال حلمى رئيس اللجنة وعضوية كل من اللواء حبيب العادلى وزير الداخلية وكمال الشاذلى وزير شئون مجلسى الشعب والشورى والمستشار فاروق سيف النصر وزير العدل وعدة مستشارين وناقشوا وكيل المؤسسين فى برنامج الحزب
ـ 6 يناير 2003م
أعلنت لجنة شئون الأحزاب رفضها لحزب شباب مصر بزعم عدم تميز برنامجه وأنه لم يقدم أى جديد فى البرنامج !!
ـ 16 يناير 2003م
نشر قرار رفض حزب شباب مصر فى الجريدة الرسمية  وهى جريدة الوقائع المصرية وصدمة لجميع المؤسسيين للحزب .
ـ يناير 2003م
أعلن الدكتور أحمد عبد الهادى عن تأسيس جريدة شباب مصر أول جريدة إلكترونية يومية مصرية ولتكون صوتا للجيل الجديد فى مصر رغم أنف مؤسسات الدولة ولجنة شئون الأحزاب ولاقت الجريدة بعدها ردود أفعال قوية وأحدثت الكثير من ردود الأفعال وقادت معارضة شرسة ضد جمال مبارك ونظام الحكم فى مصر .

ـ 9 فبراير 2003 م
أقام الدكتور أحمد عبد الهادى الدعوى القضائية رقم 4317 لسنة
49ق ع أمام الدائرة الأولى ـ دائرة الأحزاب السياسية ـ أمام المحكمة الإدارية العليا
ـ السبت الموافق 2 يوليو 2005م
حكمت المحكمة الإدارية العليا بالموافقة على تأسيس حزب شباب مصر  وأكدت تميز برنامجه خاصة إهتمامه بقطاع الشباب والجيل الجديد فى مصر .
ـ الثلاثاء الموافق 4 إبريل 2006 م
أصدر حزب شباب مصر جريدة شباب مصر الورقية بعد أن نجح الحزب فى إحداث ثورة تكنولوجية جديدة من نوعها فى مجال تنفيذ الصحف حيث تم الإستغناء تماما عن نظام تجهيز الصحف بنظام الآبل ماكنتوش غالى التكلفة والإستعانة بنظام أجهزة الكومبيوتر الشخصية وهو ماجعل المجلس الأعلى للصحافة يبعث بخطاب إلى كافة الصحف القومية للإستفادة من تجربة شباب مصر التكنولوجية باعتبار أنها ستوفر لمصر حوالى مليار ونصف المليار دولار سنويا .
ـ عقد الحزب عشرات المؤتمرات والندوات فى مختلف قرى ونجوع مصر وبدأ فى إحداث بصمة حقيقية على الساحة السياسية

 

 قبل أن تتصفح هذا الموقع

قاد حزب شباب مصر ثورة تكنولوجية  فى مجال العمل السياسى الحزبى من خلال ماتوصل له من آليات تكنولوجية غير مسبوقة  باعتبار أن برنامج الحزب يعد هو الأول من نوعه والذى يهتم بشباب الإنترنت والدليل على ذلك أن برنامجه يضم التأصيل لجيل ثورة الإنترنت وهذا البرنامج منشور فى كل الصحف والمواقع الإلكترونية منذ عام 1997م . كما أن هذا البرنامج ضمن وثائق لجنة شئون الأحزاب منذ عام 2002م وهو يثبت أن حزب شباب مصر سبق كل أحزاب العالم بلا إستثناء فى لفت الإنتباه إلى الثورة التى سيقودها  جيل ثورة الإنترنت فى المستقبل فى كل أنحاء العالم وهو ماتحقق بعدها بسنوات طويلة ويعتبر حزب شباب مصر  :
ـ  أول حزب فى العالم تناول عبر برنامجة ثورة تكنولوجيا المعلومات ونتائجها وتداعياتها فى وقت لم يلتفت فيه أى حزب فى العالم لهذه النتائج .  وقام حزب شباب  مصر بالتأصيل لجيل مابعد هذه الثورة وتحديد آليات بناء المجتمعات الإنسانية فى ظلها . وهو أمر لانقوله هباء بل موثق فى كل مستندات الحزب ومستندات لجنة شئون الأحزاب المصرية .
ـ وقد إنطلق حزب شباب مصر  من قلب قرى ونجوع مصر وليس العاصمة المصرية حيث ترك الحزب أضواء العاصمة وتوجه إلى قرى ونجوع مصر التى لم يهتم بها أحد ولم تهتم بها كل الأحزاب وحرص على التواصل مع الجماهير فى محافظات مصر وهو ما أدى إلى تجاهل وسائل الإعلام المختلفة لتحركات ودور حزب شباب مصر خلال السنوات الماضية  نظرا لعدم قدرتها على  الوصول معه إلى المحافظات التى كان يهتم بالعمل فيها وهو ماظلم الحزب إعلاميا كثيرا ولم يهتم به الكثير من المحلليين والمهتميين وهو أمر لم يتوقف عنده الحزب كثيرا باعتبار أن دوره فى قرى ونجوع مصر وتواصله مع الجماهير أهم كثيرا من الشو الإعلامى
ويقدم هذا الموقع العديد من المزايا  للمتصفح أهمها :
(1) ـ
أنه يوثق لمسيرة حزب شباب مصر بالصور ليضع حدا لمحاولة إتهام الأحزاب بأنها لم تتحرك فى الشارع وليؤكد أن حزب مثل حزب شباب مصر قليل الإمكانيات نجح فى خلق أول حالة تواصل مستمرة بين أحزاب المعارضة والشارع المصرى منذ قدومه على الساحة فى 2/7/2005م بحكم قضائى
(2) ـ كما يوثق هذا الموقع لمسيرة وتحركات حزب شباب مصر بالفيديو .. حيث حرص حزب شباب  مصر على توفير عشرات الأفلام عن مسيرتة والتى تكشف بالمادة الفيلمية أولا بأول تحركات الحزب وحرصنا على تنسيق هذه المواد الفيلمية بطريقة ملائمة يسهل تصفحها
(3) ـ  و
من بين مزايا الموقع أنه يقدم كافة الصور التى يحتاجها المهتمين والمتابعين والمختصين ووسائل الإعلام المختلفة  حول تحركات حزب شباب مصر .
(4) ـ كما أنه يوثق لأنشطة الحزب فى بعض محافظات مصر ليكون الموقع بذلك مرجعية أيضا لأمانات الحزب وأعضاؤه وقياداته ومرجعية للشارع المصرى نفسه وللمواطن البسيط ولكل المتابعين فى كل أنحاء العالم .
(5) ـ فى ذات الوقت الذى يقدم فيه هذا الموقع بالصور إلتفاف الآلاف حول حزب شباب مصر وبرنامج الحزب والسيرة الذاتية والعامة لزعيم حزب شباب مصر الدكتور أحمد عبد الهادى .

 

حزب شباب مصر يصدر سلسلة كتب دورية بمشاركة رموز مصرية وعربية

القاهرة فى 9 أكتوبر 2014م : أعلن حزب شباب مصر عن البدء فى إصدار سلسلة كتب دورية يشارك فيها مجموعة ضخمة من الكتاب والمبدعين المصريين والعرب مؤكدا أنها تستهدف دعم وتفعيل دور الثقافة المصرية وتلاقيها مع الثقافة العربية وتنشيط الذاكرة الوطنية ودعم إبداعات وكتابات الشباب المصرى والعربى .
أوضح بيان لحزب شباب مصر أن هناك عدد كبير من الكتاب والمبدعين المصريين والعرب يساهمون بالكتابة والإبداع فى "سلسلة كتاب شباب مصر" وسيتم فتح المجال لدعم إبداعات وكتابات الشباب من من مصر ومختلف الدول العربية .
وقال الدكتور أحمد عبد الهادى رئيس حزب شباب مصر أن الحزب قرر تفعيل دوره على المستوى الثقافى والإبداعى مشيرا إلى أنه بالإضافة إلى إثراء الساحة الأدبية والثقافية بكتابات المصريين والعرب فإنه سيعمل جاهدا على إعادة نشر التاريخ المصرى الوطنى وتلخيص أمهات الكتب الوطنية أمام الأجيال الجديدة بما يعمل على زيادة الإنتماء الوطنى لديهم وبما يساهم فى تنشيط وإحياء الذاكرة الوطنية من جديد خاصة فى تلك المرحلة التى تحتاج تكاتف ومساندة الأحزاب للقيادة السياسية لمواجهة التحديات التى تحاصرمصر وكل دول المنطقة فى الوقت الراهن مؤكدا أن الحزب سيضطلع بعقد ندوات وورش عمل لمناقشة كافة الكتب الورقية التى ستصدر عن شباب مصر خلال المرحلة القادمة بما يعمل على طرح هذه الكتابات على الساحة المصرية والعربية والدولية مشيرا إلى أنه وبعد نشر هذه الكتابات بشكل ورقى فإنه سيتم إعادة نشرها على المستوى الإلكترونى على الإنترنت من خلال مواقع وصحف حزب شباب مصر الإلكترونية وفى عشرات المواقع الأخرى وفى كل مواقع التواصل الإجتماعى بما يعمل على إتاحتها لملايين القراء فى مصر والمنطقة العربية وفى كل أنحاء العالم ... المزيد من التفاصيل

 

برنامج حزب شباب مصر

على الرغم من أن برنامج حزب شباب مصر تم وضعه فى التسعينيات وتحديدا عام 1997م إلا أنه برنامج سبق عصره بسنوات طويلة حيث يهتم هذا البرنامج بشباب الإنترنت وأكد هذا البرنامج أن شباب الإنترنت سيطيحون بكل الأنظمة الفاسدة لو لم تقترب حكومات العالم من قضاياهم وهو ماتحقق بعدها فى ثورة 25يناير 2011م فى مصر وفى كل ثورات الربيع العربى بالمنطقة ليتأكد للجميع بعدها أن برنامج حزب شباب مصر سبق برامج كل أحزاب العالم بلا إستثناء فى التنبؤ بقدوم شباب الفيس بوك أوشباب الصداقات عابرة للقارات ... المزيد من التفاصيل

 

تحركات وأنشطة الحزب فى قلب محافظات مصر

إتخذ حزب شباب مصر قرار بهجرة العاصمة والتوجه صوب قرى مصر ونجوعها بعيدا عن فرقعات عدسات الفضائيات فى وقت كانت كل أحزاب مصر لاتهتم إلا بالعاصمة فقط . ورغم أن ذلك القرار ظلم الحزب إلا إعلاميا إلا أنه قرار حرص الحزب على تنفيذه والإستمرار فيه حيث إهتم بقضايا البسطاء . وتواجد بكثافة وسط الجماهير بمعدلات غير مسبوقة فى تاريخ أحزاب مصر . والملفات المنشورة جزء من تحركات وأنشطة الحزب وفعالياته فى قلب بعض القرى والنجوع التى وصل إليها . وتواصل فى قلبها ... المزيد من التفاصيل

 

تحركات الحزب فى العاصمة المصرية

 

سنوات الوجع والمعاناة مع جريدة شباب مصر الأسبوعية

دون أى إمكانيات .. ودون ثمة ممول .. ودون أى أموال ... صدرت جريدة شباب مصر الأسبوعية لسان حال حزب شباب مصر فى الرابع من إبريل من عام2006م وظلت مستمرة تعبر عن صحافة جديدة وفكر جديد وجيل جديد فى مصر حتى منتصف عام 2011 وتوقفت رغما عن حزب شباب مصر بعد إنهيار الأوضاع الإقتصادية فى البلاد فى أعقاب ثورة يناير آنذاك وخلال فترة صدورها لم تتوقف عدد واحد ... وحصل عدد كبير من الصحفيين بها على عضوية نقابة الصحفيين ... والذين تخرجوا من مدرسة شباب مصر ليقود غالبيتهم حاليا الصحافة المصرية والعربية والدولية ... وخلال فترة صدورها لم تتورط الجريدة فى نشر صورة إباحية أوفاضحة .. بشهادة كل تقارير المجلس الأعلى للصحافة ... وعلى مدى أعوامها حافظت على ميثاق الشرف الصحفى .. لم ترتكب خطأ مهنى واحد .. وكان وراء هذا المجهود مجموعة من شباب الصحفيين .. الذين آمنوا بالتجربة ... مما كان له آثرا عظيما فى إستمرارها فى وقت توقفت فيه الكثير من الصحف الحزبية التى أنفق عليها رؤساء الأحزاب ملايين الجنيهات .. لقد كانت جريدة شباب مصر الأسبوعية الورقية تجربة جيل الإنترنت ... هذا الجيل الذى يعتبر هو قائد ثورة تكنولوجيا المعلومات خاصة وأن حزب شباب مصر كان يعد أول حزب فى العالم خصص نصف برنامجة لجيل الإنترنت أوجيل الصداقات عابرة للقارات . وكان أول حزب فى العالم إستخدم الإنترنت للتواصل مع أعضاء وقيادات الحزب وتطويعها بما يخدم أهدافه ... فى نفس الوقت الذى كانت فيه جريدة شباب مصر هى أول جريدة تعمم تصميم الصحف على أجهزة الكمبيوتر الشخصية من خلال برنامج الإندزاين مما دفع المجلس الأعلى للصحافة لإرسال خطابات للمؤسسات الصحفية القومية للإستفادة من تجربة جريدة شباب مصر لتوفير مليارات الجنيهات لها سنويا ... التجربة بحق ثرية وتحتاج لوقفات كثيرة ... لكننا هنا نستعرض أعداد جريدة شباب مصر الصادرة خلال سنوات ماضية لحين إعادة إصدار الجريدة الورقية مرة أخرى  ... المزيد من التفاصيل

 

الدكتور أحمد عبد الهادى زعيم ومؤسس حزب شباب مصر

مارس  الكتابة منذ نعومة أظفاره .. تمرد على كل الخطوط المستقيمة وعلى الحزب الوطنى الحاكم فى صغره وإنضم لحزب العمل تحت قيادة المهندس إبراهيم شكرى ... ثم تمرد عليه وإنضم لحزب الأحرار بقيادة مصطفى كامل مراد ... ثم إنضم للحزب الناصرى فى بداياتة ... ثم تركه لينضم لحزب مصر العربى الإشتراكى ... ثم ترك الأحزاب ليؤسس تجربة منتدى شباب الغد ... ويؤسس عشرات اللجان السياسية والشعبية على الساحة مع قيادات العمل السياسى والوطنى فى مصر .. ثم قام بتأسيس حزب شباب مصر .. له العديد من الكتب التى صدرت وله الكثير منها تحت الطبع ... المزيد من التفاصيل

 

 

 
 
 
 

شبكة شباب مصر الإلكترونية


جريدة شباب مصر الإلكترونية اليومية
www.shbabmisr.com


مجلة اقتصاد مصر
www.ektesadmisr.com


حزب شباب مصر
www.shbabmisr.org


الرئيسية

من نحن

برنامج الحزب

مركزى

فى العاصمة

محافظات

أفلام صحف الحزب رئيس الحزب إنضم لنا أخبار الحزب

بريد إلكترونى : party@shbabmisr.com

www.shbabmisr.org

جميع الحقوق محفوظة © شباب مصر 1997